:: مستقيـم بيـــن منــظور الشــرع والمجتمــع ::

12 01 2009

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إن الحمد لله نحمده حمداً كثيراً طيباً مباركاً فيه كما يحب ربنا ويرضى ونثني عليه الثناء كله ونشكره ولا نكفره , ونصلي ونسلم على صاحب الوجه الأنور والجبين الأزهر صلوات ربنا وسلامه عليه وعلى أصحابه الأطهار وعلى التابعين ومن سار على نهجهم إلى يوم الدين :: وبعد

قال تعالى : {إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلَائِكَةُ أَلَّا تَخَافُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ }فصلت30

الإستقامة / تلك الكلمة العظيمة في ميزان الشريعة الإسلامية الغراء …

الإستقامة / هي السير على منهاج الكتاب والسنة والإلتزام به في معاملاتنا الدينية والدنيوية …

عن أبي عمرو – وقيل أبي عمرة – سفيان ابن عبد الله رضي الله عنه قال : قلت يا رسول الله قل لي في الإسلام قولا لا أسال عنه أحداً غيرك قال : قل آمنت بالله ثم استقم ] رواه مسلم

ولله سبحانه وتعالى أناس اصطفاهم لسلوك طريق الإستقامة والسير عليه حتى يلقوا ربهم فينعموا بجناتٍ ونهر في مقعد صدقٍ عند مليك مقتدر ـ اللهم اجعلنا منهم ـ

ولله سبحانه وتعالى حِكماً جرت على عباده من بني البشر ـ جهلها من جهلها وعلمها من علمها ـ …

قال صلى الله عليه وسلم “والذي نفسي بيده، لو لم تذنبوا، لذهب الله بكم، ولجاء بقوم يذنبون، فيستغفرون الله تعالى فيغفر لهم” …

فالذنب والخطأ أمر ملازم للنفس البشرية وطبيعتها وقد جبلت عليه مهما بلغت النفس من درجات التقى والصلاح …

ولكن كثير منا ـ إلا من رحم الله سبحانه ـ لا يقدر ذلك ,,,,,

مستقيم تحت المجهر

المستقيم محط أنظار العوام من البشر , فخطئه ليس كغيره في ناظر البشر

والناس ينقسمون ـ من خلال خبرتي المتواضعة ـ إلى قسمين في هذا المجال :

القسم الأول /

قسم جعل المستقيم تحت المجهر , يرقُب حركاته وسكناته فلا هم له سوى المستقيم , يترصد أخطائه ويتصيد عثراته …

فلو أخطأ المستقيم في أمر ما لقامت الدنيا ولم تقعد وفي المقابل لو صدر نفس الخطأ من شخص عادي لكان الأمر عادياً بالنسبة له بل من المحزن أن يرى البعض المنكر منكراً إذا فعله المستقيم بينما لو فعله شخص عادي لم يشنع عليه البتة .. وقد لا يكون في ناظرهم منكراً ..

هذه أخت أعرفها عندما تتضايق من أحد الإخوة تقول :: (( المشكلة أنه ملتزم )) …. فقد ربطت خطئه بالدين ـ

ولو حصل أمر ما تقول ما رأيك يا فلانة وأنت الملتزمة !! ـ رغم تحفظي على لفظ ملتزم ـ لأن الصحيح لفظ / مستقيم ,,,

… تربط الأفعال والآراء بالشخص ذاته ولا تربطها بالدين ….

وهذه ابنة أحد المشائخ لدينا قالت لي أخت ثقة / أنها محط أنظار الفتيات يرقبنها في انتظار خطأ واحد يصدر منها … بالتأكيد حتى ينسبوا الخطأ لوالدها المستقيم وكيف أنها ابنة شيخ ويصدر منها هذا الفعل ـ الذي قد يكون عادياً ـ لكنه غير مستساغ في أعراف المستقيمين ….

وهذه أخت قامت بتدريس بعض بنات المشائخ في أحد المدارس الحكومية وقد فعلت إحداهن حركة طفولية تناسب سنها فقالت لي تلك الأخت / والله ما توقعتها منها !!! …. سبحان الله وقد كنا في مثل سنها نفعل أكثر منها لكن المحك هنا أنها ابنة الشيخ ….

القسم الثاني /

وهو قسم غالى في المستقيم وخطئه وجانب الصواب والحق ….

وقد انغمس في تقليد المستقيم تقليداً تاماً .. فكل فعل يصدر من المستقيم ـ في نظره ـ هو الحق والصواب …

ودائماً ما نسمع الشيخ ابن عثيمين عليه رحمة الله يردد في أشرطته يعلم تلاميذه فيقول :

( الرجال يعرفون بالدين وليس الدين يعرف بالرجال )

فالمستقيم بشر يخطئ ويصيب نعرض عمله على الكتاب والسنة فإن وافقهما قبلناه وإن كان غير ذلك رددناه فكل إنسان يؤخذ منه ويرد إلا النبي صلى الله عليه وسلم … ولا يحقر ولا يعاب عليه خطئه لأنه مستقيم بل يعاب عليه فعله لأنه خطأ في منظور الشرع فقط …

ويناصح في الله عز وجل ويُبين له الحق ,,, وهو أحرى وأجدر من غيره لقبول الحق ـ بحول الله ـ

وقد كنت ذات يوم استمع لأحد الأشرطة لعالم دعوي بارز في بلادنا الحبيبة وإذا به يسخر من أحدهم ـ وقد عينه وذكر اسمه ـ فلا مجال لأن نقول ” لا غيبة لمجهول ” ,,, وليس هناك سبب لفعله وقوله …

لكن ولله الحمد والمنة ما اتبعته وظنيت أن الأمر عادياً … بل قلت في نفسي ” بشر يخطئ ويصيب ”

وفي بداية دراستي الجامعية ـ قبل الإستقامة ـ تعرفت على أخت تظهر عليها علامات الصلاح من لبس حجاب ساتر وصلاة … لكن للأسف الشديد كانت كثيرة الغيبة …. ومن جهلي وقلة علمي الشرعي ظننت أنها قدوة وقلت في نفسي : إذا كانت بهذه المواصفات وتفعل كذا فأظن أن الأمر لا بأس به … وكلما تذكرت ذلك الأمر اعتصرني الألم وحمدت الله أن علمني من جهل ….

ومن أروع المشاهد في هذا الباب ما رأيته من أخت قالت وهي ترفع كتاب الله بيدها : لماذا أجعل إمام المسجد قدوتي أنا عندي الكتاب والسنة …

ونحن نقتدي بالصالحين بما وافق شرع الله فقط …..

حتى الصحابة رضوان الله عليهم لم يكونوا معصومين من الخطأ ـ فما عصم الله أحداً سوى الأنبياء ـ والقصص في السير كثيرة في هذا المجال …. لكن رغم كل ذلك ما زالت مكانتهم رضوان الله عليهم محفوظة في الصدور ..وقبلها هم التوابون الأوابون العائدون إلى الله عز وجل مهما صغر ذنبهم رضوان الله عليهم …

وفي نظري أنه في هذا الزمان ليس هناك إنسان ـ بعد النبي صلى الله عليه وسلم ـ قدوة بشكل كامل …. فكل إنسان يؤخذ منه ويرد إلا النبي صلى الله عليه وسلم …. فنمرر فعل الصالحين المستقيمين على الكتاب والسنة فما وافقها أخذنا به وما خالفها رددناه …

ونحن هنا لا نسوغ للمستقيم الخطأ ولا نبيحه له بل ونبرأ إلى الله من ذلك القول والفعل …

لكن نطالب بالعدل والإنصاف والإتزان وعدم الإفراط أوالتفريط من قبل المستقيم والمجتمع

أختكن ومحبتكن في الله
زاد المعاد

الاثنين
22 ـ 2 ـ 1428 هـ
الســــــ5:08 ص ـــــــاعة

سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك

Advertisements

إجراءات

Information

9 تعليقات

12 01 2009
الصامته

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

سلمت يدااااااك كلام أكثر من رائع

جزاك ربي جنة الفردوس على موضوعك الطيب

12 01 2009
الصابره

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك موضوع مهم صدقت فيما قلتي فهم محل انظار الناس كثير مانسمع هذه الكلمة المشكله انه مستقيم

الله يجزاك الجنه يارب على هذه المواضيع المهمه فواصلى حفظك الله

12 01 2009
ام محمد

بوركت اختي الغاليه ….. جزاك الله خيرا

13 01 2009
نوسا

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
صدقت ياأختي هذا ما يحدث فعلاً … سبحان الله هي طبيعة أغلب البشر تصيد الأخطاء للناس وبالأخص من كانوا على قدر كبير من الدين ، فعندما يصيب ذلك الإنسان لا تجد من يذكر محاسنه مهما كثرت ولكن عندما يخطئ ولو خطأ بسيط تجدهم ينشرون ذلك الخطأ وكأنه ليس كباقي البشر يخطئ ويصيب.

من طبيعة الإنسان أن يخطئ وليس ذلك جرم ولأنه إنسان ومن بني البشر يجب أن يخطئ ليعلم قيمة الصواب.

15 01 2009
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

عزيزتـي الصامتة

حياك الله وبياك

جزيت خيراً

15 01 2009
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

الصابرة

حييياك الله

15 01 2009
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

أم محمد

بارك الله فيك وجزيت كل خير

15 01 2009
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

نوسا

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

لا فض فوك ياحبيبة

23 01 2009
إيثار

جزاك الله خيرا ياغاليه وبالفعل هذا هو كلام الناس يترصدون لأخطاء المشايخ والمستقيمين وكأنهم ملائكه لا يخطأوون ,,,

رفع الله من قدرك موضوع قيم .

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s




%d مدونون معجبون بهذه: