.: هـل اســــم المـــرأة عــــورة ؟؟؟!!!! :.

9 12 2008

 

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحمد لله القائل {يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ } ,, الحمد لله الذي شرف المرأة وأعلى قدرها في الإسلام بعد أن كانت توءد وهي حية , وتورَث كما يورَث المتاع , الحمد لله الذي شرفنا بهذا الدين وجعل للمرأة مكانة سامية في الإسلام ,, والصلاة والسلام على سيد الأولين والآخرين محمد بن عبد الله صلوات الله وسلامه عليه إلى يوم الدين وبعد ,,,

خديجة بنت خويلد

عائشة بنت أبي بكر الصديق

حفصة بنت عمر بن الخطاب

فاطمة بنت محمد بن عبد الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ

أسماء بنت أبي بكر الصديق

أسماء بنت عميس

رضي الله عنهن أجمعين

كل هؤلاء النسوة وغيرهن من مئات النساء سطر التاريخ لنا ذكرهم وسيرتهم المشرفة ,,, وما كان لهم من دور في الصدر الأول للإسلام

ولقد سطرت كتب الأحاديث والسير أسماء أولئك النساء وغيرهن فرضي الله عن الجميع

فهذه عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها تعلمنا أحكام ديننا فتروي عن النبي صلى الله عليه وسلم الأحاديث ويسطر البخاري ومسلم اسمها المشرف المشرق بين طيات هذه الكتب وغيرها من أمهات الكتب

وهذه أم المؤمنين حفصة رضي الله عنها تروي لنا الأحاديث ويسطر التاريخ اسمها بمداد من الفخر والعز والسؤدد

وهذه أم المؤمنين أم سلمة رضي الله عنها تروي لنا الأحاديث وتسطر كتب الأحاديث والسير لنا اسمها الكريم

وهذه صفية بنت حيي رضي الله عنها , وهذه زينب بنت جحش رضي الله عنها وهذه عاتكة بنت زيد رضي الله عنها ,,, إلى آخر تلك النجوم اللامعة التي سطر التاريخ لنا سيرهن العطرة المشرقة الوضاءة

كل هؤلاء النساء لم يخجل التاريخ يوماً أن يسطر لنا أسمائهن ,,,

وليس الأمر ذاك فحسب فكانت المرأة تعرف باسمها الصريح وتنادى به بكل فخــر

ولا تخجل أن تنادى باسمها ولا تخجل أن يُعرف , ولا يخجل الرجال من معرفة أسمائهن ومنادتهن بها فهذا عمر بن الخطاب رضي الله عنه يقول لأم المؤمنين سودة رضي الله عنها / قد عرفناك يا سودة

ولا يخجل أن يعرف زوجها وأم من هي ؟؟!!

فهذه صفية بنت عبد المطلب رضي الله عنها أم الزبير بن العوام رضي الله عنه

وهذه أسماء بنت أبي بكر رضي الله عنهم , زوج الزبير بن العوام , وأم عبد الله بن الزبير رضي الله عنهم أجمعين …

وهذه هند بنت عتبة , زوج أبي سفيان بن حرب , وأم معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنهم أجمعين

فهــــــــذا غيض من فيض أخبار هؤلاء القوم من الرعيل الأول

هذا هو حال السابقين الأولين ومن تبعهم بإحسان ـ إلى يوم الدين ـ الذين كانوا لا يخجلون من معرفة أسماء نسائهم

أما اليوم فقد أصبح اسم المرأة عيباً عند الكثير ويتحرج من ذكره ومعرفته

وأذكر لكم قصة في هذا الباب

كنا نود الإعلان عن محاضرة لإحدى الداعيات ومن ضمن الأماكن التي وددنا نشر الإعلان فيها المسجد فقالوا لمن أرسلناه //

دون أن تكتبوا اسم الداعية

لماااااااااااااذا ؟؟؟!!!!!!!!!

هل اسم المرأة أصبح عيباً ؟؟!! أم أنه عـــورة ؟؟!!! لا بد أن لا تُعرف ؟؟؟؟!!!!

ومن الطرائف في هذا الباب

أن البعض ينادون بعضهم بأسماء أمهاتهم فيقول فلان لصاحبه / يا فلان ابن فلانة

فلا يلبث الآخر أن يجد ويجتهد ويسأل عن أم صاحبه حتى يناديه بها كما فعل به صاحبه ….

ومن الطرائف أيضاً

والتي هي من ذكريات الطفولة

أن صديقة لي يوم كنا صغاراً ,,, كان أخوها ينادي أخي / يا أخو فلانة ,,, فلا يلبث الآخر أن يناديه / يا أخو فلانة ,,, وهكذا حالهم

ومن اللطائف في هذا الباب

أن والدي ـ حفظه الله ـ لا يخجل أن تُعرف أسمائنا ولا أن ينادينا بها في أي مكان عام , وإن سئل عن ذلك يقول

اسم المرأة ليس بعورة ….

لماذا يُخجل من معرفة أسماء النساء ؟؟!!

وأسمائهن مدونة في إثبات الهوية

وأسمائهن مدونة في الشهادات العلمية

وأسمائهن تذاع في التلفاز وغيره

بل وأسماء كثير من العالمات والكاتبات مدونة على الصحف اليومية ومواقع الشبكة العنكبوتية

بل والكثير من الداعيات لهن مواقع بأسمائهن الصريحة ينشرن فيها مقالتهن وكتبهن العلمية ويجبن فيها على التساؤلات وغير ذلك من النشاطات المتعددة لهن

والنماذج والشواهد على هذا كثيرة وليس المجال هنا لبسطها

بل ولا يخجل العلماء والدعاة من ذكر أسماء الداعيات في أشرطتهم والثناء عليهن

والآن

بعد هذا كله هل ما زلتم تؤمنون بأن اسم المرأة عورة ؟؟؟!!!

أترك الجواب لكم

ملاحظة // الموضوع ليس دعوة للكتابة بالإسم الصريح , بل أنا أحب أن أستتر بالإسم المستعار وفي ذات الوقت لا أخجل من الإسم الصريح

إنما الموضوع دعوة لرفع الحرج عن أسماء النساء

وأهديكم بيت الشعر

فلو كان النساء كمن ذكرنا,,,,لفضلت النساء على الرجال

فما التأنيث لاسم الشمس عيب.,,, ولا التذكير فخر للهلال

همـــسة

أتمنــى أن لا تمروا على الموضوع مرور الكرام , بل مروراً يساوي اجتهادي في طرح هذا الموضوع الهام بالنسبة لي وللكثيرات


أختكم ومحبتكن في الله

زاد المعــاد

الثلاثاء

11 ـ 12 ـ 1429 هـ

الســـــــ11:30 ص ـــــاعة

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك

Advertisements

إجراءات

Information

40 تعليق

9 12 2008
الصابره

عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

جزيت خير ورفع الله قدرك في الدنيا والأخره

الحمد الله ان الإسلام كرم المرأة ورفع قدرها

بعد هذا كله هل ما زلتم تؤمنون بأن اسم المرأة عورة ؟؟؟!!!

لا أن اسم المرأة ليس عوره ولو كان عورة – لما نطق اسم زوجاته وبناته رسولنا عليه الصلاة والسلام
واقول لهؤلاء هل امهاتهم وزوجاتهم وأخواتهم وبناتهم أكرم وأشرف من أمهات المؤمنين رضوان الله عليهن وبنات الرسول صلى الله عليه وسلم

اتمنى لكى التوفيق وفى انتظار جديدك

9 12 2008
الصامته

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

الله يجزاك الفردوس الأعلى على الموضوع

موضوع في قمة الروعه بارك الله فيكِ وفي مدادك الخير وبارك فيكِ أينما كنتِ

بعد هذا كله هل ما زلتم تؤمنون بأن اسم المرأة عورة ؟؟؟!!!

سبحان الله لوكا اسم المرأة عوره لما صرح القرآن بأسماء النساء في القرآن والرسول صلى الله عليه وسلم لما ذكر اسماء نسائه وبناته فقد صرح القرآن بأسماء النساء كمريم بنت عمران وغيرها
والرسول صلى الله عليه وسلم لما سأل من أحب نسائه قال عائشه وقال وهو على المنبر لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطعتة يدها

10 12 2008
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

عزيزتي الصابرة

بارك الله فيك على الإضافة القيمة أختي الحبيبة

تواجدك يبهجنــي ):)

10 12 2008
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

عزيزتي الصامتة

بل ما أروع إضافة الصابرة والصامتة

أدام الله أخوتكم وجزيت كل خير

10 12 2008
ودود

أختي زاد المعاد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أبدأ بقول الحبيب الشافع المشفع صلى الله عليه وسلم:

خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي.

المرأة ليست الأم فقط بل الزوجة والبنت والأخت.

المرأة معلمة
المرأة متعلمة
المرأة داعية
المرأة الذكية الواعية النشطة رمز فخار لنا ولكل أبناء أمتنا

اليوم بالذات تم تتويج امرأة بجائزة توبل في الطب.

ولها الفضل في اكتشاف يخص مرض خطير يدعى السرطان

المرأة مخترعة المرأة عالمة المرأة مثقفه

أجد نفسي أحيانا منشدا لبرامج دينية تلقيها علينا سيدة فاضلة على قناة الرسالة أو اقرأ

قد يكون التستر على المرأة بهذا الشكل هو أحد أشكال التأثير المستمد من العادات القديمة والتي بدأت من عهد وأد البنات والتي أنهاها المصطفى صلى الله عليه وسلم الا أننا نفخر بديننا الحق.

نتميز نحن المسلمون الان بصون المرأة في هذا العصر الذي عادت فيه المرأة تباع وتشترى.

مدونة رائعة
هل استحق اهتمامكم؟
مدونة ودود

11 12 2008
بشرى

أختي … زاد المعاد ..

لقد اخترتِ الموضوع المناسب .. وتأكدي أن اجتهادك فيه لن يضيع ..

وأحب أن أضيف أن الكل يعلم أن أسماء الصحابيات قد قيلت في كل مكان ولم يكن هناك من يخجل منها ..

وإن ناقشتي البعض من هذا المنطلق فستكون الإجابه : (( وهل أنتِ مثلهن ))

هذه العباره سمعتها وفوجئت بها ..

ومن الطرائف أن صديق لأخي يطمس أسماء أخواته من كرت العائله حتى لايراها أحد والسبب وراء ذلك غير مقنع ..

أتمنى أن يستفيد أحدهم من كلامكِ أعلاه .. ويصل إلى القناعه المطلوبه ..

تحيه بحجم روعتكِ ,,

11 12 2008
~ تُوٍتَآإٌ

🙂

13 12 2008
انتقاضة قلم

لا ليس بعورة كن ربما انها عادات اناس في ذلك

وارى انه لا حرج في ذلك أبدا أقصد عدم ذكر اسم المرأة فهذه اصبحت عادة عند الناس لا تثريب عليها لكن من أرادت ان تظهر اسمها الصريح فلا بأس بذلك ولا يوجد كذلك ادنى حرج

وأظن ان الفتيات انفسهن لا يردن ان تظهر اسمائهن بعضهن لها اسبابها الخاصة وبعضهن في اعتقد حيائها

وفي النهاية النتيجة الاسم ليس بعورة ^_^

أما المواقف التي ذكرتيها هي بعينها التي تحدث بينا نحن الشباب ^_^ 🙂

رائع ما طرحتي بارك الله يك

وأقول لك كل عام وانتي بخير

وتقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال

وفي انتظار مرورك على مدونتي فبأمثالكم تتشرف مدونتي ^_^

13 12 2008
الفضيلة

السلام عليكم

الأخت الحبيبة زاد المعاد

جازاك ربي خيرا أن أنعشت ذاكرتنا بسيرة أمهاتنا رضي الله عنهن و أرضاهن

أسماء خلدها التاريخ و ستضل راسخة في بال كل من له ذرة إيمان في قلبه

إسم المرأة الصالحة يشهد لها بالامتياز و التألق

سنضل فخورينا باسم المرأة العربية

جوزيتي خيرا كثيرا مرة أخرى

أختك

13 12 2008
دندون

جزاكي الله خيرا

14 12 2008
نجلاء عبد الرحيم

بالنسبة لنا في الإمارات

وخاصة في دبي

أعتقد أن حدة الحساسية من مناداة النساء و البنات بأسمائهن قد خفت بشكل كبير .

لكن أن تكنى الأم ببكرها ففيه نوع من التوقير المرغوب

جزاك الله خيرا و بارك فيك

16 12 2008
د محمد خليل

جزاك الله عنا خير الجزاء
ولكن عندي ملاحظة :إن طرح مثل هذه المواضع أصبح متجاوزا فحبدا لو كتبت الأستاذة الكريمة عن المشاكل الحقيقية المعاشة والتحديات التي تواجهنا جميعا رجالاونساء فمثلا فيالمغرب وبعد خطاب الملك محمد السادس الذي رفع فيه كل التحفظات حول التمييز بين المرأة والرجل قامت بعض المنضمات النسائية بالمطالبة بالمساواة غي الإرث لظلك لايجب أن نستهلك طاقاتنا في مشاكل وهمية تبعدنا عن الواقع وشكرا

17 12 2008
إسراء الأجهوري

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،

الأخت الفاضلة
جزاكِ الله خيرَ الجزاءِ ، وجَعْلَ هذا المقال الطيب في ميزان حسناتكِ ونفعَ بهِ
نساء المسلمين .. آمين .

إنَّ ما لفتِ إليهِ الفِكْرَ في موضوعكِ مهم ؛ خاصة ًبعد إنتشار تلك الظاهرة
بين الأخوات ..
ودائمًا ما نذكر أهمية ذكر الاسم الحقيقي :

– لهُ تأثير على قاريء المقال ؛ فالمقالُ المذيل بالاسم الحقيقي لهُ وقع أكثر من المقال المذيل بالاسم المستعار .. من حيث الثقة وتكوين الأفكار عن كاتبة المقال.

– مهما تم نقلُ المقال من مكان لآخر فهو محفوظٌ باسمكِ في النهاية
أما إذا استخدمت الاسم المستعار فمن يدري لعلَّ إحداهنَّ تدعي اسمك المستعار وتنسبُ المقال إلى نفسها !

-يُسهِّلُ على الأخوات الرجوع إليكِ وإستشارتك ، كما يُسهل عليهنَّ نصحك وتقديم
النفع لكِ .

– كثيراتٍ من بُنياتِ الكُفرِ والدعوات الفاسدة ، يشدنَ بأسمائهنَّ الحقيقية
وأنتِ يا فتاة الإسلام تخجلين من ذكر اسمك الحقيقي ؟!!

وقد ذكرتني يا أختي الفاضلة بموقفٍ طريف مع إحدى البنات تُدعى ” بُشرى ”
وقد كانت جالسة ً بالمسجد شاردة الذهن والشيخ يشرحُ الآيات من سورة يوسف :
“..قَالَ يَا بُشْرَى هَذَا غُلامٌ .. ”
فانتبهت الأختُ سريعا إلى كلمة ” بشرى ” وألفيناها محمرة الوجه وقالت باندهاش : “كيف عرف الشيخ إسمي ؟ .. أليس هذا عيبا في حقي!! ”

سُبحان ربي !

18 12 2008
منارة الإسلام

جزاك الله خيرا أختنا الغالية زاد المعاد على طرحك لهذا الموضوع الهام الذي في

الحقيقة انتفعت به جدا

نفع الله بك الاسلام و المسلمين ووفقك سدد خطاك لدروب الجنة

21 12 2008
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

أخي الكريم

ودود

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

أشكركم أخي الكريم على ردكم المنصف للمرأة بحق

إلا أني أتوقف على موضوع المرأة الداعية في القنوات الفضائية ؟؟؟

وأحيلكم إلى هالفتوى القيمة

https://zeedalmaed.wordpress.com/2008/10/30/%d8%ad%d9%83%d9%80%d9%80%d9%85-%d9%85%d8%b4%d8%a7%d8%b1%d9%83%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%b1%d8%a3%d8%a9-%d9%81%d9%8a-%d9%88%d8%b3%d8%a7%d8%a6%d9%84-%d8%a7%d9%84%d8%a5%d8%b9%d9%84%d8%a7%d9%85-%d9%84/

وهنـا
http://www.saaid.net/Doat/binbulihed/f/223.htm

ولقد تمت زيارة مدونتكم وسخركم لخدمة دينه

فشكراً لكم

21 12 2008
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

أختي الحبيبة

بشرى حياك الله ياغالية

ولمن يقول (( وهل أنتِ مثلهن ))

لا لسنا مثلهن ولن نكون أبداً إنما هن وهم ـ الصحابة والصحابيات ـ قدوتنا

موقف صديق أخيك ذكرني بإخواني عندما يستخدمون بعض كتبي الدراسية ويضطرون لأخذها للمدرسة أجدهم يطمسون اسمي منها ,,, وهذا الأمر يضايقني كثيراً

تحية بحجم سعادتي بتواجدك هنـا

21 12 2008
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

توتــا

حياك الرحمن يا حبيبة

كوني بالقرب دوماً

21 12 2008
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

أخي الكريم

انتفاضة قلم

أجدتم الإستنتاج بارك الله فيكم

ولقد تم المرور على مدونتكم فسخركم ربنا لخدمة دينه

21 12 2008
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

أختي الحبيبة

الفضيلة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

لله درك ما أروعك

بارك الله فيك ودمت للفضيلة

21 12 2008
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

أخي الكريم دندون

بوركتم

21 12 2008
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

عزيزتي نجلاء عبد الرحيم

حيااك الله

والكنية جميلة وأحب منادات الأخوات بها لأن من السنة أن تنادي أخاك بأحب الأسماء إليه ,,,

بوركت ياغالية .. كوني بالقرب دوماً

21 12 2008
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

أخي الكريم د . محمد خليل

للناس فيما يعشقون مذاهب

والحكم على الشئ فرع عن تصوره

وما يدريني أنا عن ما يحدث في البلدان الأخرى ؟؟؟111

وشرع الله جاء بمساوة المرأة بالرجل ولا فرق بينهما إلا في أمور حددها الشارع الحكيم

ولا يجوز لأي أحد كائناً من كان تبديل شرع الله فهو صالح لكل زمان ومكان

21 12 2008
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

أختي الكريمة

إسراء الأجهوري

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

حياك الله وبياك وجعل الجنة مثوانا ومثواك

أسعدني ياحبيبة تواجدك في مدونتي لأول مرة

وبالنسبة للإسم المستعار أنا معه ولكني لا أمانع من معرفة الإسم الصريح لأني أرى أن الإسم المستعار يحقق جانباً من الإخلاص المفقود وصعب المنال إلا من رحم ربك في عالم النت

وبالعكس من نقلت موضوعي فهو خير لي ونفع عظيم ,,,

وبالعكس حتى من تكتب بالإسم المستعار يسهل نصحها واستشارتها والوصول إليها

موقف بشرى مضحك

بوركت

23 12 2008
حفيد المختار

شكرا أختي على هذا الموضوع الذي قلما نجد مثله سواء على شبكة الانترنت أو الصحف والمقالات الاخرى .
بارك الله فيك ومزيدا من الاجتهاد في مثل هذه الماضيع التي تهم كل فرد مسلم.

23 12 2008
محمد قاسم

جزاك الله خيرا
ولكنك للاسف لم تأتي بدليل شرعي واحد من الكتاب او السنة
من قال ان اسم المراة عورة..
اعتقد انه يجب ان نفرق بين نوعين من الاسماء
الاسماء الجادة والاسماء (وللاسف) الاسماء الحديثة
واعذروني
فهناك فرق بين اسم عائشة ( والذي لا يخشى احد من ذكره ان كان لامه او اخته او ابنة) وفرق بين اسم هيفاء الذي يوحي للسامع او ما يسمع هذا الاسم الجمال والنعومه والطول الجميل و و و و الخ من التخيلات التي لا احب احد ان يتخيل زوجتي او امي او اختي بها.
وكثير من الاسماء التي يروح الذهن بالتصور في شكلها عند النطق بها (واعذروني لذكر هذه الامثلة) مثل ناهد (ناهدشريف) يسرى(الممثلة يسرى)
واسماء لم اعرف لها معنا مثل توتا
ولاننا لانيعش في مجتمع ملائكة ولان اسماء اناثنا (سامحهم الله ابائنا) لم يراعوا هذه النقطة في تسميتهم لاناثهم . فجرى التهرب بين الذكور من ذكر اسم المرأة .

23 12 2008
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

أخي الكريم حفيد المختار بوركتم وجزيتم خيرا

23 12 2008
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

أخي الكريم محمد قاسم بارك الله فيكم

ولقد وردت العديد من النماذج ـ سواء في الموضوع أو في الردود ـ في الكتاب والسنة لذكر أسماء النساء

أما ماذكرتم من أسماء دخيلة فهناك بعض الأسماء للعلماء رأي فيها وأحكام تخصها

ولكن بشكل عام إن الأسماء لها معاني معينة ولا يعني اسم امرأة معينة أن هذا الوصف ينطبق عليها

أشكركم مرة أخرى أخي الكريم

25 12 2008
صمت المحبه

بارك الله فيك ياغاليه ع هذا الطرح الاكثر من رائع

من التخلف و الرجعيه التي وجدت في عصرنا هو أن يكون أسم المراءه عيب نسمع دائما وراء كل رجل امرأه عظيمه أذا من حق هذا المرأه العظيمه أن يذكر أسمها و قد أعترف الجاهليون في الزمن الماضي و صرحوا بذكر أسم المرأه فنجد عمرو بن هند و المنذر بن ماء السماء وهذا كان في الجاهليه فكيف بنا نحن و قد أعزنا الاسلام ورفع من شأن المرأه و أنا أستغرب حقيقه ممن يخجل من ذالك و لكن واقع مجتمعنا يشهد بذالك
قصه حدثت لي شخصيا كان يوجد رجل يسكن في نفس القريه يدعى بأسم أمه في أحدى المرات ذكرت هذا الرجل بأسم أمه كما هو معروف كان من ضمن الحاضرات ابنته التي أغضبها ذالك سبحان الله هي فتاه و لم ترضي فكيف لو كان مكانها رجل

26 12 2008
حفيدة عائشة

الاخت الحبيبة زاد المعاد

بوركتي وجزاكي الله كل خير

على هذا الموضوع الرائع والجميل موضوع يستحق الرد

اللهم اعطيها ما تتمنى

27 12 2008
إبراهيم عبد الرازق,19 سنة

عجيب أمركم و الله يا نساء ,إحنا لو كنا بنحاول نعمل قدسية لإساميكم ,و ده نوع من الحماية ليكم ,تيجوا إنتم تعترضوا عليها؟!؟
,
لو عايزين تعرفوا شهادتي كولد,و طبعا عشت فترات إنحراف,فيها كنا دايما بنذكر البنت اللي عارفين إسمها و نطلع عليها إشاعات و كلام من إياه و ده شافها إمتي و ده إمتي ,
لكن اللي مانعرفش إسمها هانذكرها إزاي,
,
تفتكروا إن كل ده مش إهانة ليكم كبنات؟؟؟
,
و لعلمكم البنت إللي مانعرفش إسمها بنتضايق لما حد بيتكلم عليها ,ردنا عليه بيكون دي محترمة دي حتي ماحدش يعرف إسمها…
,
أنا عارف إنكن عملتم الموضوع لترضوا كبريائكم ,و إن شاء الله كلامي ده يرضي كبريائكم.
,
و أعلموا إنكن غاليين عندنا كرجال جدا ,سواء كأم أو زوجة أو أخت أو قريبة ,فمتلومناش لما نغير عليكم.
,
و أنا معترض علي أرآء كتيرة من أرائكن,و خصوصا تعليق ,إختي إسراء ألأجهوري أنا موافقها في كتير من كلامها لأنوا منطقي بالنسبة للنت وليس للواقع,لكن وجه إعتراضي هايكون علي جملة ,,,-((( كثيراتٍ من بُنياتِ الكُفرِ والدعوات الفاسدة ، يشدنَ بأسمائهنَّ الحقيقية
وأنتِ يا فتاة الإسلام تخجلين من ذكر اسمك الحقيقي ؟!!))) ,فأكيد يا أختي هو ده الفرق بينا بنات الإسلام عندهم حياء و عفاف يصلهم لدرجة التشدد حتي في التعارف..
و أشكر الجميع علي آرائهم و هدانا الله و إياكم ,

28 12 2008
كوثر

جزاك الله خيرا و نفع بعلمك

1 01 2009
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

أختي الحبيبة

صمت المحبة

لا فض فوك

فردك من أروع ما مر علي من ردود لا شلت يمينك

وأسأل الله أن يعلى في الورى اسمك

1 01 2009
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

أختي الحبيبة

حفيدة عائشة

حياك الله

وجمعنا بأولئك النسوة في مستقر رحمته

1 01 2009
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

أخي الكريم ابراهيم عبد الرزاق

بوركت ورفع الله من قدرك على غيرتك على أخواتك المسلمات

ولكن ما عنيت بموضوعي أن تفعل الفتاة الأمر المشين وتفتخر باسمها ومعرفة الشباب له

فهو أمر باطل وما بُني على باطل فهـو باطل لا محالة

ووأشكر لكم غيرتكم يا أخي

ولكن في السلف الصالح من هم أغير منكم وهل رأيت غيرة أشد من غيره عمر ؟؟

ولكن ما كان يخجل مما تدعون

وليس في معرفة اسم المرأة والنطق ما يخدش الحياء أبداً

بوركت يا أخي

1 01 2009
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

أختي الحبيبة كوثر

جزيت كل خير وبوركت

7 01 2009
إبراهيم عبد الرازق

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته,
أسف لدخولي مرة تانية علي موضوعك يا إختي ,أتمني إني ما أكونش مسبب إزعاج,
و عن الموضوع,فصدقتي يا إختي في كل كلامك و الله,
و طبعا أنا ولا غيري هانكون أشد غيره من سيدنا عمر رضي الله عنه,
لكن آين نحن آين هم؟؟,
و إعذريني هانقل لكم مناقشتي مع إخت ليا عن الموضوع ده ,
و آسف علي الإطالة,

_______________
هي:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شكرا على التفاعل مع الموضوع
انا راح ارد عليك من كلامك انت
انت حكمك على الموضوع هو نتيجة خبرات وتجارب منحرفة
عشتها وانت منحرف
وعلى هذا الحكم لا يمكن ان يكون صحيح
لان ما بني على باطل فهو باطل
لان المنحرفين اللي كنت منهم يعانون من لوثة عقلية
فهم ما يقدرون ينظرون للمرأة الا على انها مجرد شهوة
حتى اسمها
فالمشكلة مش في معرفة الاسم
لكن في تقبل العقل المنحرف لهذا و رؤيته للامور
الان مادري نقبل حكم قائم على تجربة منحرفة
أو فعل خير البشر عليه الصلاة و السلام
لانه ما حاول يعمل قدسية لاسماء بناته او زوجاته
ولا لاسماء الصحابيات
وكان ينادي الخنساء على الملاء
ويقولها ” ايه ياخناس ”
وحتى الصحابة كان اذا التقوا يسأل احدهم الأخر عن اهل بيته واخواته باسمائهن
الشيء الثاني الأهانة مستحيل تكون من معرفة الأسم ماتكون الا بفعل الخطأ
مشكلتكم انكم ماتبغون تفهمون ان المراة كائن قائم بذاته مساوي لكم
الشيء العجيب انه واحد عمره 19 سنه
قد انحرف و قد تاب

واخيرا شكرا على توجيه الاتهام
لاني اتعامل معاك باسمي الصريح
من خلال الأيميل
وطبعا ماراح انشره لانه ما يتفق مع قناعاتي
دمت في حب الله ونوره
دمت في في مرضاة الله وعفوه
دربك التوفيق ان شاء الله
_________
ردي:.

تعقيبك ممتاز يا إخت فاطمة ,و أنا لأسفي ماقدرتش أوضح قصدي بالظبط,و هاحاول المرة دي

,

و السؤال هل إنتي كـبنت معترفة بوجود الشر بين الناس بنسبة كبيرة جدا ولا لأ؟؟

أنا متأكد إنك معترفة ,,

التاني:هل المرآة أقوي أم الرجل؟أقصد القوة الجسدية و العقلية ,و قوة تجارب الحياة..

أظنك هاتختاري الرجل .

الثالث:هل تقبلي علي نفسك يا بنت إن ثلاث أرباع شباب منطقة معينة يبهتوكي و يقولوا عليكي قول زور و يسيئوا إلي إسمك؟؟
أظنك هاتقولي لا أقبل
,لإنهم رغم إنهم كذابين و بُّهات ,إلا إنهم هاينشروا عنك كلام يُسيء إلي سمعتك كبنت,و الفكرة رغم إنها كدب لكنها هاتوصل للربع الباقي,و ده مايرضناش كرجالة ((معتبرين نفسنا أصحاء)) ,إنه يحصلكم كده.

إذن فالموضوع هايفضل يتكرر مع أي بنت إذا كان هناك شر ,و للأسف الشر موجود بنسبة كبيرة .,و هايستمر وجوده طول ما البنت هي الاضعف ,و للأسف هايفضل النساء هم الأضعف إلا إذا قاموا بثورات مسلحة و أخضعونا كرجال لحكمهم الجبري ,و أعتقد إن ده مستحيل.

و أحب إني أذكر ليكي يا أختي إني ذكرت جزء من قصة إنحرافي كأهداف مستفاده منها ,و أصبح عندي و الحمد لله خبرة في تجنب شرور أعمال المنحرفين بما إني كنت واحد منهم ,و بأكد و الله إنكم كنساء في ذمتنا ,و إحنا بندعي الله معاكم إننا كشعوب عربية نرجع علي الأخلاق و الحكم أيام رسولنا عليه الصلاة و السلام ,وقتها هايكون من السهل إننا نناديكم بأساميكم ,لإننا وقتها هانكون متأكدين إن الخير أكتر من الشر ,و متأكدين إن الناس بقي عندها حسن ظن و بعد عن الكذب و سيرة السوء.
و أنا مستمتع جدا بالكلام معكي يا أختي فاطمة,

و أتمني تكوني لاحظتي إني ذكرت أمثلتي علي أرض الواقع و ليس علي أرض النت ,فالنت أمامه كتير جدا حتي يتساوي مع الواقع في التأثير.
و شكرا جدا لكي أختي لمشاركتك في الحوار الجميل,و لو إقتنعتي برأيي و -ده إللي بتمناه- ,فياريت تنشري ردي علي الجروب ,و شكرا لك في حالتي القبول أو الرفض.
أخوكي إبراهيم.

6 04 2009
بنت الرويثي

موضوع رائع
وبنتظار جديدك
استمتعتُ جدا في قراءت مواضيعك
اسال الله لك الثبات
وأن يرزقك العلم النافع وعملا متقبلا
والله يجزيك الجنة بغير حساب ولا عقاب

23 02 2012
دردشة العراق

بارك الله بيك

29 01 2016
طالبة علم

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
جزيت خيرا
ليس من العيب ذكر اسم المرأة
ولكن في بعض المجتمعات المختلطة – وقد رايت وسمعت هذا كثيرا – يسال بعض الشباب
من اسم المراة او الفتاة حتى يناديها لاحقا باسمها من باب رفع التكلف ورفع الحدود بينهما
و بطريقة ليس فيها اي نوع من الحياء فهنا من الافضل للمراة اخفاء اسمها

14 02 2016
عصابة حمراء

أتفق مع الأخت “طالبة علم” وهذا هو فحوى ما أردت التعليق به..

ليس العيب في المرأة أو اسمها ولكننا نعيش في مجتمع له خصوصيته فيما يتعلق بالنساء ,, أيا كان الموضوع
وأعني بالعبارة السابقة أن مجتمعنا نساءً ورجالاً يحذرون مما قد يمس بكرامة المرأة

ولذا ,, توجب على المجتمع إخفاء اسم البنت حتى لا تستغل من ضعاف النفوس “” وهم كثير في مجتمعنا سواء في المدارس ،، العمل ،، أو فيما بين الجيران “” ويبدأون بالتعرض لكرامة الرجل وشرفه وحتى لو بطريق المزح “الغير مقبول بنظري” فيما بين الأصدقاء

ضعاف النفوس قد يكونون في صورة رجل يحاول التودد وكسر الحواجز مع من لا تحل له من النساء
أو صورة طالب يحاول يبتز زميله بكتابة كلام غير لائق في حمامات المدرسة “أجلكم الله” أو جدرانها…
وغيرها من الصور عافانا الله وإياكم منها التي قد تحدث حتى من القريب قبل الغريب

فأحدثت مثل هذه الأمور نوعا من ردة الفعل لدى المجتمع وأجدها ردة فعل منطقية إذا لم تتعدى إلى حد التهميش أو تقليل القدر والانتقاص,, ولعل ما ذكرتم من رفض المسجد لذكر اسم الداعية يندرج تحت هذا الباب من الإخفاء الغير مبرر

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s




%d مدونون معجبون بهذه: