:: وفــــي مُصـــــلى العيــــد (( آهــــــات وزفـــرات )) ::

2 10 2008

بسم الله الرحمن الرحيم

إن الحمد لله نحمده حمداً كثيراً طيباً مباركاً فيه كما يحب ربنا ويرضى تفضل علينا بشهر الخيرات وكتب لنا صيامه فنسأل الله القبول ونصلي ونسلم على أشرف الأنبياء وسيد المرسلين وعلى آله وصحبه صلوات ربنا وسلامه عليهم …. وبعــد

قبل أيام قلائل ودعنا شهر رمضان المبارك الذي أحسن فيه المحسنون وقصر فيه المتخاذلون عن فعل الصالحات فنسأل الله أن يتقبل منــا الصيام والقيام ولا يجعل رمضان آخر العهد بذلك ….

وأعقب الله المسلمين بعد شهر رمضان المبارك بعيد الفطر الذي نفرح فيه ليس فرحَ من كأنه كان في سجن وفُك قيده ,, لا بل الفرح بالطاعة والحسنات ” فالمؤمن تسره حسنته وتسوءه معصيته ” ,,,,

وفـــي يوم الجائزة ـ يوم عيد الفطر المبــارك ـ

وفــي مُصــــلى العيـــد آهات وزفرات

نعـــم ….. إنها آهــات وزفــرات على ما نرى ونشاهد في ذلك اليوم العظيم الذي والله حُق لنا أن نخشى الله فيه ونخاف عدم القبول لتقصيرنا وتفريطنا في جنب الله عز وجل ….


دخلت مُصــلى العيــد …… رأيتها ….. ….. وأنا في دهشة شــديدة
…. أمعقول هذه فلانة !!؟؟ ….. قلبت ناظري فيها لأتحقق الأمر …. فإذا هي فلانة التي أعرفها …….. صافحتها …. تيقنت في تلك اللحظة أنها فعلاً فلانة ……

لكنها فلانة بنسخة العيد المطورة …… نعم هي نسخة تواكب العصر والحدث !!!
….


فقد رأيتها قبل أيــام فــي دار التحفيظ ….. بتلك العبائة الشامخة ….. تتلو آيات الله آناء الليل وأطراف النهار …. وتحفظ كتاب الله في صدرها وبين جنابتها ….

مــالذي دهــاك يا أختــاه !!!؟؟؟؟ ….. أهـــي فرحة العيد … أنستكِ الحجاب الذي أوجبه ربنا تبارك وتعالى عزاً وسؤدداً لنا !!!؟؟؟

ولقد رأى علي- رضي الله – تعالى -عنه قوماً يعبثون في يوم عيدٍ بما لا يُرضي الله فقال: “إن كان هؤلاء تُقُبل منهم صيامهم فما هذا فعل الشاكرين، وإن كانوا لم يُتقبل منهم صيامُهم فما هذا فعل الخائفين” …..

فالحجاب يا أخيه ….. دين الله القويم وشرعه المتين …. الصالح لكل زمان ومكان ….

وإنه والله والذي بعث محمداً ـ صلى الله عليه وسلم ـ بالحق إن على الأمهات وأولياء الأمور تقع المسئولية العظمى في هذا الأمر ” فكلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته “” فلا تلقوا الله عز وجل وقد فرطتم في هذه الرعية فتتعلق بأعناقكم” يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم “ ,, والكل في ذاك اليوم لسان حاله ” نفسي نفسي “ ….

ولتكن قدوتك يا أخيه …. أمهات المؤمنين …. فهن والله النساء حقاً ….. حشرنا الله في زمرتهن

هي كلمات خرجت من القلب المحب أتمنى أن تجد أذناً صاغية وقلباً واعياً

أسأل الله أن يتقبل منا صلاتنا وصيامنا وقيامنا ويجعل رمضان لهذا العام شاهداً لنا لا علينــا

أختكم في الله

زاد المعاد

الخميس

7 ـ 10 ـ 1428 هـ

الســــــ10:30 ص ـــــاعة

سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك

Advertisements

إجراءات

Information

15 تعليق

2 10 2008
الصابره

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك ولا حرمك الاجر

الله المستعان نسال الله ان يهدي نساء المسلمات ويردهم اليه رداً جميلا وان يزينهم بالحجاب والحشمه

2 10 2008
الصامته

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك ورفع قدرك في الدنيا والاخره ولا حرمنا الله قلمك المتميز

نسال الله الهدايه للجميع

2 10 2008
عقد الجمان

أسأل الله لك الثبات وجميع المسلمين

إن هذا لشيء عجاب …

أشكرك روعتي

وكل عام وانتي بخير

3 10 2008
بنت أبوها

اللهم ثبت قلبي على دينك

جزاك الله خير زاد المعاد
كلٌ آذان صاغية
……………..
صدقتي والله في العيد نرى مظاهر تدمي القلب حقيقة وتدمع العين فيارب ثبتنا على دينك واحسن خاتمتنا جميعا

3 10 2008
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

الصابرة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

اللهم آآآمين

بوركتِ

3 10 2008
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

الصامتة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكِ وجزيت خيراً

3 10 2008
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

عقد الجمان

حييياك الرحمن

سعدت لتواجدكِ هنا

3 10 2008
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

بنت أبوها

اللهم آآآآآآآآآآآمين

حياك الله

3 10 2008
oum3ali

بارك الله فيكِ أخيتي و جعله في ميزان حسناتك
اللهم اهدي بنات المسلمين للحجاب …

6 10 2008
الديمة

عزيزتي كل عام وأنت بخير
وتقبل الله منا ومنك يارب

7 10 2008
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

أم علي

حيييا الله الشيف هنــا

وكل سنة وأنت بخير

اللهم آآآآآآآآآآمين

7 10 2008
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

الديمة

حياك الله

كل عام وأنت بخير

7 10 2008
الجوهرة ~

تقبل الله صالح أعمالك ,,

وثبتنا على الصالحات ..

محزنٌ أن يكون العيد فرمته لما تم عمله في رمضان ..

!

7 10 2008
محمد الليبي

بارك الله فيك واسأل الله ان يحسن لنا خاتمتنا .. شكرا اختي العزيزه على غيرتك وخوفك على دينك وفقك الله .. احر التحيات ..

8 10 2008
زاد المعاد / حفيدة الأنصار

الجوهرة // كل عام وأنت بخير

حقاً محزن جداً

الأخ محمد الليبي ,,, جزيت خيراً

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s




%d مدونون معجبون بهذه: